جديد الموقع

نقابة المطاعم تقدم توصية للاقفال الساعة 11 بدل الساعة 9، مع نقاط للسيطرة على الاجراءات ونسبة الاستيعاب

لا تزال صرخة القطاع السياحي ترتفع مع الوصول الى نهاية الاقفال ودرس توصيات جديدة، والامين العام لاتحادات النقابات السياحية جان بيروتي أكد للـ LBCI أنه قاموا بالالتزام بالاقفال لانهم يريدون الدولة "لكننا ندفع الاثمان كون المشكلة ليست لدينا"، كما قال. 
وشدد خلال برنامج "نهاركم سعيد" على أن القطاع السياحي، خصوصا "المطعمي"، هو الوحيد الذي قد ينقذ لبنان عبر ادخال الدولارات، ويجب العمل عليه.
بدوره، أعلن نقيب اصحاب المطاعم والمقاهي والملاهي والباتيسري طوني رامي أنه تواصل مع لجنة كورونا والمعنيين كي تقفل المطاعم  الساعة 11 بدل الساعة 9 ، وقدمت النقابة خطة للجنة كورونا تتضمن عدة نقاط للسيطرة على الاجراءات الوقائية ونسبة الاستيعاب.
واشار الى أن على الدولة حماية القطاع الملتزم والضرب بيد من حديد للمخالف، معتبراً وجود ظلم للمناطق والمحال الملتزمة.   
أما رئيس جمعية تجار جونية وكسروان الفتوح سامي عيراني أوضح للـ LBCI ان العديد من المحال التجارية اقفلت أما الصامدة منها حتى اليوم تذهب باتجاه التصفية آخر العام، وان استمر الوضع على حاله ستقفل بدورها.
ورأى أن ما أدى الى تزايد الاصابات هو عدم الاقفال الكامل للبلد.

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.1521909236908