جديد الموقع

بعد طلب وزير الاقتصاد احالة بلدية حارة حريك الى المجلس التأديبي... البلدية ترد
بيان صادر عن مجلس بلدية حارة حريك:
 
"علمت بلدية حارة حريك عن طريق الوسائل الاعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي أنّ معالي وزير الاقتصاد أحال البلدية إلى المجلس التأديبي واتخاذ الاجراءات المناسبة بحقها كما ورد في الخبر بحجة رفضها التعاون مع مراقبي وزارة الاقتصاد والتجارة لمصادرة مولد كهربائي مخالف.
 
والواقع أنّ بلدية حارة حريك دأبت على مؤازرة مراقبي وزارة الاقتصاد منذ سنوات وسهلت وساهمت القيام بكافة أعمالهم وتأمين كافة اللوازم لمراقبة المولدات وتنظيم محاضر الضبط بحق المخالفين 
 
لا بل أنّ بلدية حارة حريك كانت من أوائل البلديات التي تقدمت بشكاوى جزائية ضد أصحاب المولدات، حيث تقدمت عام 2019 بشكاوى أمام النيابة العامة المالية بحق أكثر من واحد وعشرون (21) صاحب مولد.
 
وهذا الامر يمكن لمعالي وزير الاقتصاد الحالي التثبت منه بعد مراجعة وزير الاقتصاد السابق الذي أشاد ببلدية حارة حريك وتعاونها مع فرق عمل الوزارة 
 
أمّا بخصوص المولد موضوع الخبر فنشير بأنّه لم يرد كتاب خطي من وزارة الاقتصاد لمصادرة المولد وإنّما حضر المراقب وتداول بالموضوع مع رئيس البلدية شفهياً، ليتبيّن أنّ المولد المذكور ليس ضمن         نطاق بلدية حارة حريك،
 
وكان الأجدر بمعالي وزير الاقتصاد قبل إحالة البلدية إلى المجلس التأديبي التأكد من مراقبيه حول صحة المعلومات الواردة  إليه لا سيّما وجود المولد خارج النطاق البلدي،  واستطراداً وضمن الاصول القانونية                  إبلاغ البلدية بموجب كتاب خطي من أجل التعاون لصالح المواطن.
وكان بإمكان معالي وزير الاقتصاد الطلب من القوى الامنية مؤازرته لمصادرة المولد بدلاً من تحميل البلدية المسؤولية ووضع فريق عمل من وزارته لإدارة المولد 
وأخيراً نطالب معالي الوزير اصدار بيان توضيحي يؤكد أنّ بلدية حارة حريك ليست المعنية بموضوع المخالفة أعلاه، مع التأكيد على أنّ البلدية هي على استعداد دائم للتعاون مع الوزارات والمؤسسات الرسمية ذات الصلة.
 
  بكل تحفظ واحترام
 
   رئيس مجلس بلدية حارة حريك
 
حارة حريك في 19/2/2020           زياد واكد"

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.07033896446228