جديد الموقع

da7ye.com 2019-05-09 00:08 https://da7ye.com/article/126117

كحبات السنابل تتزاحم قلوب المتطوعين للعمل في مائدة الامام زين العابدين "ع"، التي تزداد عطاء وكرما عاما بعد عام، لتصير اليوم منتجة لسبعة آلاف وجبة إفطار يومياً لعوائل ضاقت بها سبل العيش الكريم في هذا الوطن.



إلى مجمع خاتم الانبياء في برج البراجنة توجهنا حيث احد المطابخ الاساسية للمائدة، وكانت الاجواء كلها مجتمعة على العطاء وفعل الخير .



مسؤول القطاع الثاني في حزب الله والمشرف على مطبخ المائدة في المنطقة الشيخ عباس الحركة تحدث لاذاعتنا عن القيمة المضافة لهذا العمل :قائلاً  " مائدة الامام زين العابدين تساعد حوالي 7 آلاف عائلة ، و تم تفعيل فكرة المطبخ هذا العام بشكل أكبر وهذه الفكرة تحمل أكبر تعبير عن الخدمة الحقيقية والفعلية للفقراء والمستضعفين ، بالاضافة الى فكرة كفالة الجار أي أن كل عائلة تتكفل عائلة ضمن برنامج محدد  "



بالعودة سنوات إلى الوراء حينما كانت انطلاقة مائدة الامام زين العابدين متواضعة، تتجلى اليوم المباركة الإلهية لهذه الاعمال الخيرية التي باتت ركيزة أساسية للكثير من فقراء ومستضعفي لبنان، أصلها ثابت وفرعها في السماء.



 























بالصور: مأدة الإمام زين العابدين (ع) في منطقة بيروت.. مطابخ حديثة ووجبات غنية للعوائل المحتاجة

كحبات السنابل تتزاحم قلوب المتطوعين للعمل في مائدة الامام زين العابدين "ع"، التي تزداد عطاء وكرما عاما بعد عام، لتصير اليوم منتجة لسبعة آلاف وجبة إفطار يومياً لعوائل ضاقت بها سبل العيش الكريم في هذا الوطن.

إلى مجمع خاتم الانبياء في برج البراجنة توجهنا حيث احد المطابخ الاساسية للمائدة، وكانت الاجواء كلها مجتمعة على العطاء وفعل الخير .

مسؤول القطاع الثاني في حزب الله والمشرف على مطبخ المائدة في المنطقة الشيخ عباس الحركة تحدث لاذاعتنا عن القيمة المضافة لهذا العمل :قائلاً  " مائدة الامام زين العابدين تساعد حوالي 7 آلاف عائلة ، و تم تفعيل فكرة المطبخ هذا العام بشكل أكبر وهذه الفكرة تحمل أكبر تعبير عن الخدمة الحقيقية والفعلية للفقراء والمستضعفين ، بالاضافة الى فكرة كفالة الجار أي أن كل عائلة تتكفل عائلة ضمن برنامج محدد  "

بالعودة سنوات إلى الوراء حينما كانت انطلاقة مائدة الامام زين العابدين متواضعة، تتجلى اليوم المباركة الإلهية لهذه الاعمال الخيرية التي باتت ركيزة أساسية للكثير من فقراء ومستضعفي لبنان، أصلها ثابت وفرعها في السماء.

 

إخترنا لك

Script executed in 0.058457136154175