جديد الموقع

da7ye.com 2019-04-12 19:12 https://da7ye.com/article/125963

إتضحت الصورة النهائية تقريباً لبرمجة شهر رمضان على قناة lbci. فالمحطة اللبنانية تفكّر في التنويع في المسلسلات التي ستعرضها بين النصوص الجيّدة والمتوسطة، مع الإبقاء على الأعمال الدرامية التي تجذب المشاهد، ولو أنها من ناحية النص والاخراج لا تقدّم أيّ جديد. هكذا، بعد أعوام على عرض «باب الحارة» على شاشتها بالتوازي على قناة mbc، فازت lbci بعرض المسلسل الشامي المثير للجدل. لكن كما بات معروفاً، فإنّ المنتج محمد قنبض صاحب شركة «قنبض» للإنتاج حصل على حقوق «باب الحارة 10» (مروان قاووق ومحمد زهير رجب). أتت تلك الخطوة بعد خلافات النائب السوري مع المخرج بسام الملا (شركة «ميسلون») لإسكتمال العمل الدرامي الذي يحقّق نسبة متابعة لافتة، لترسو المعركة على معركة قضائية وبيانات مضادة. هكذا، إنطلق قنبض في تصوير العمل وأجرى سلسلة تعديلات على لائحة أبطال المسلسل وإلتحق بالمشروع كل من مرح جبر وعلاء قاسم وغيرهما. من كثرة إنتشار الأسماء الخارجة من العمل والمنضمّة إليه، فإنّ بعض المواقع الفنية تذكر أسماء، لتعود وتنفي تواجدها. بالعودة إلى قناة lbci، فإنّها إرتأت بث العمل في شهر الصوم لأنه ينافس مشاريع عدة من بينها «الهيبة... الحصاد» (لباسم السلكا وسامر البرقاوي/قناتي mbc و mtv)، وستعلن قريباً عن توقيع العقد مع قنبض. أما بالنسبة إلى mbc فإنّ الحالة فيها مختلفة كلياً، ولا يوجد تعاون بينها وبين قنبض. فالأخير نائب في مجلس الشعب السوري والعلاقات بين السعودية وسوريا لا تزال على حالها. ومعروف أنه عندما كانت الشبكة السعودية تعرض المشروع الدرامي، فإنّ تلك الخطوة تأتي بسبب علاقة صداقة الطيبة التي تجمع الملا مع وليد آل ابراهيم رئيس مجلس إدارة mbc. وبعد تنحي الملا عن تقديم هذا الجزء من «باب الحارة»، فإنّ mbc بالطبع لم تعلن تعاقدها مع قنبض.



إتضحت الصورة النهائية تقريباً لبرمجة شهر رمضان على قناة lbci. فالمحطة اللبنانية تفكّر في التنويع في المسلسلات التي ستعرضها بين النصوص الجيّدة والمتوسطة، مع الإبقاء على الأعمال الدرامية التي تجذب المشاهد، ولو أنها من ناحية النص والاخراج لا تقدّم أيّ جديد. هكذا، بعد أعوام على عرض «باب الحارة» على شاشتها بالتوازي على قناة mbc، فازت lbci بعرض المسلسل الشامي المثير للجدل. لكن كما بات معروفاً، فإنّ المنتج محمد قنبض صاحب شركة «قنبض» للإنتاج حصل على حقوق «باب الحارة 10» (مروان قاووق ومحمد زهير رجب). أتت تلك الخطوة بعد خلافات النائب السوري مع المخرج بسام الملا (شركة «ميسلون») لإسكتمال العمل الدرامي الذي يحقّق نسبة متابعة لافتة، لترسو المعركة على معركة قضائية وبيانات مضادة. هكذا، إنطلق قنبض في تصوير العمل وأجرى سلسلة تعديلات على لائحة أبطال المسلسل وإلتحق بالمشروع كل من مرح جبر وعلاء قاسم وغيرهما. من كثرة إنتشار الأسماء الخارجة من العمل والمنضمّة إليه، فإنّ بعض المواقع الفنية تذكر أسماء، لتعود وتنفي تواجدها. بالعودة إلى قناة lbci، فإنّها إرتأت بث العمل في شهر الصوم لأنه ينافس مشاريع عدة من بينها «الهيبة... الحصاد» (لباسم السلكا وسامر البرقاوي/قناتي mbc و mtv)، وستعلن قريباً عن توقيع العقد مع قنبض. أما بالنسبة إلى mbc فإنّ الحالة فيها مختلفة كلياً، ولا يوجد تعاون بينها وبين قنبض. فالأخير نائب في مجلس الشعب السوري والعلاقات بين السعودية وسوريا لا تزال على حالها. ومعروف أنه عندما كانت الشبكة السعودية تعرض المشروع الدرامي، فإنّ تلك الخطوة تأتي بسبب علاقة صداقة الطيبة التي تجمع الملا مع وليد آل ابراهيم رئيس مجلس إدارة mbc. وبعد تنحي الملا عن تقديم هذا الجزء من «باب الحارة»، فإنّ mbc بالطبع لم تعلن تعاقدها مع قنبض.

إخترنا لك

Script executed in 0.062602043151855