جديد الموقع

الجمهورية: الرئيس دياب سيستقبل قريباً السفير الصيني لدى لبنان للبحث معه في فرص التعاون المشترك

أشارت الجمهورية أنه طرح وزير الصناعة عماد حب الله خلال جلسة مجلس الوزراء ضرورة الانفتاح الاقتصادي على الشرق والبدء بالتحضير له جدياً، خصوصاً في ظل الاستعداد الصيني لتنفيذ مشاريع ضخمة في لبنان.

َوفيما طُرح اقتراح بتشكيل لجنة وزارية لدرس الأمر، بَدا دياب غير متحمّس لتشكيل مثل هذه اللجنة وفَضّل استبدالها بدعوة الوزراء المعنيين الى التشاور في ما بينهم والبحث في الاحتمالات، وبالتالي وضع اقتراحات في هذا الصدد.

وقال عماد حب الله لـ»الجمهورية» انه «مقتنع بأنّ التوجّه شرقاً، ومن ضمنه الصين، هو من أفضل الخيارات الاقتصادية في هذه المرحلة»، لافتاً الى «انّ ذلك لا يعني بالضرورة المواجهة مع الآخرين او إغلاق أبواب التعاون معهم اذا كانوا مستعدين لفتحها». وشدد على «أنّ المعيار الوحيد بالنسبة إلينا يتمثّل في المصلحة اللبنانية العليا التي نهتدي بها في اتخاذ القرارات المناسبة، وبالتالي يجب أن نفعل ما تقتضيه هذه المصلحة حصراً بمعزل عن أيّ اعتبار آخر».

ودعا حب الله «من يعترض على هذا الخيار ومن يضغط علينا لعدم اعتماده»، الى «ان يطرح الحلول البديلة لمعالجة الازمة الاقتصادية، أمّا ان يمنعونا من الانفتاح على الشرق، ويرفضون في الوقت نفسه مساعدتنا على تجاوز المأزق الذي نواجهه فهذا أمر غير مقبول». وأوضح انه يدرس كوزير للصناعة إمكان تحقيق اختراق في اتجاه الشرق والتعاون مع بكين، خصوصاً في هذا المجال.

الى ذلك، علمت «الجمهورية» انّ الرئيس حسان دياب سيستقبل قريباً السفير الصيني لدى لبنان للبحث معه في فرص التعاون المشترك.

المصدر: الجمهورية

 

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.096935987472534