جديد الموقع

بشرى للبنانيين.. أسعار الدواء ستنخفض بنسبة الثلث تقريبًا!

أكد وزير الصحة في حكومة تصريف الاعمال جميل جبق ان "المستلزمات الطبية مهمة أكثر من الدواء، ولا عمل جراحيًا يمكن أن نقوم به بدون المعدات، خصوصًا أننا نستورد كل شيء تقريبًا وصولا إلى خيط التقطيب". وأوضح أن المشروع الذي عمل عليه منذ استلامه وزارة الصحة العامة تركز على دعم الصناعة الطبية الوطنية واستهلاك المنتج المحلي، مضيفًا "أننا لا ننتج مواد اولية التي هي حكر على دول أوروبية وأميركية، وما يمكننا القيام به هو التصنيع إنما ليس إنتاج المواد الأولية".

وفي حديث تلفزيوني، لاحظ الوزير جبق أن المستثمر يحتاج إلى مناخ من الإستقرار والأمن كي يتمكن من العمل، فأي مستثمر يريد أن يكون واثقا من أنه لن يخسر أمواله بل سيحقق مردودًا من استثماره. وهذه هي المشكلة الأساسية التي نعيشها حاليًا.

وفي موضوع الدواء، أعلن وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال أن المشروع الكبير الذي يتم العمل عليه منذ خمسة أشهر هو آلية تسعير الدواء حيث تم وضع مشروع قانون لتسعير الدواء لم يسبق له مثيل في لبنان.
وأوضح جبق في هذا السياق أن "أي وزير سابق كان يعمل على الاسعار الموجودة استنسابيا، إلا أننا ألغينا هذا الواقع وألغينا احتكار الدواء في لبنان، ووضعنا آلية تسعير حديثة". وأعلن الوزير جبق أن الشعب اللبناني سيتبلغ قريبًا تخفيض سعر الدواء بين 25 و 30 بالمئة، مضيفا أن تسعير الدواء تم بحسب سعر بلد المنشأ وبحسب السعر في الدول الأربعة عشر المحيطة بنا حيث قررنا اعتماد السعر الوسطي لهذا الدواء.

 

 

 

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.087898015975952