جديد الموقع

يُديران عملياتهما الإحتيالية من داخل "رومية"!

من داخل سجن رومية نجح شابان أحدهما لبناني والآخر سوري في القيام بعدة عمليات نصب واحتيال وراحا يبتزان الأشخاص خارج السجن بفضح أمرهم إذا لم يدفعوا لهما المال.

المدعى عليهما "محمد.م" (لبناني) و"محمود.ع"(سوري) هما من أصحاب السوابق في جرائم النصب والإحتيال وموقوفان في سجن رومية، وقد استحصلا على جهاز هاتف خلوي في السجن، ومن خلاله تمكنا من الإتصال بالمدعي "أ.ق" بعدما علما أنّه رجل ميسور، وأقدما على تهديده بفضح أمر غير صحيح عنه، وهو أنه يعمل في تجارة المشروبات الروحية المغشوشة، وطلبا إليه بالمقابل مبلغ خمسة وعشرين ألف دولار، وبعد التحقيق ومعرفة حركة الاتصالات تبين أنها من سجن رومية ومن المدعى عليهما تحديداً.

واعتبر قاضي التحقيق في بيروت فريد عجيب في قرار ظني أصدره، أنّ المدعى عليهما "محمد.م" و"محمود.ع" ارتكبا جرم تهديد المدعي بقصد جلب منفعة غير مشروعة لهما بفضح أمر غير صحيح، وخلص الى طلب محاكمتهما أمام القاضي المنفرد الجزائي في بيروت.

 

المصدر: لبنان 24

 

 

 

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.18149304389954