جديد الموقع

حزب الله واهالي مدينة بعلبك وجمهور المقاومة الشهيد القائد محمد صادق شرف الدين (ابو الهدى) بعد ان استرجع المجاهدون جثمانه الطاهر.

انطلق موكب التشييع من أمام حسينية الامام الخميني (قده) تتقدمه الفرق الكشفية وحملة الصور والرايات التي جابت شوارع المدينة بالهتافات المنددة بكيان الاحتلال والتكفيريين.

وشارك في التشييع رئيس الهيئة الشرعية في حزب الله الشيخ محمد يزبك ورئيس المكتب السياسي في حزب الله السيد ابراهيم امين السيد وراعي ابرشية بعلبك والبقاع الشمالي للروم الكاثوليك المطران الياس رحال وعضوا كتلة الوفاء للمقاومة النائبان الدكتور علي المقداد والحاج ايهاب حمادة وحشد من الفعاليات السياسية والحزبية والاجتماعية ورفاق الشهيد الذين حملوا النعش الطاهر على عربة عسكرية وسط نثر الورود والارز.

وعند وصول موكب التشييع الى جبانة الشهداء صلّى على الجثمان سماحة الشيخ يزبك بعد أن قدمت فرقة من المجاهدين قسم الولاء والبيعة للشهيد ليوارى من بعدها في الثرى ملتحقاً بسادة قافلة الوجود.‎

إخترنا لك