جديد الموقع



اختار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لنفسه مهنةً سيمارسها إذا خسر انتخابات الرئاسة المقبلة في شهر آذار 2018 وفشل في الوصول مجدداً إلى الكرملين، على الرغم من أن التوقعات تشير إلى فوزه فيها.
وزار بوتين مدينة روستوف، واطلع على عمل الحصَّادات الآلية التي تُستخدم في الزراعة، وبعد تجربته جهاز محاكاة آلة للحصاد، قال ممازحاً لعدد من الأشخاص الذين ظهروا حوله: "إذا حدث شيء بعد 18 آذار 2018، فسوف أذهب للعمل كسائق لحصَّادة"، بحسب ما ذكرته وكالة "سبوتنيك" الروسية، الجمعة 2 شباط 2018.
ورحب المدير العام لمصنع الحصَّادات الآلية بالمهنة التي اختارها بوتين، ولم يُخفِ سعادته بفكرة توظيفه "المزارع الجديد"، كما قال وسط ضحك مرافقي الرئيس الروسي، وفقاً لما ذكره موقع إذاعة "مونت كارلو".
وتشير صحيفة "واشنطن بوست" إلى أنه ليس هناك ما يستدعي قلق بوتين من نتائج الانتخابات المقبلة، مشيرةً إلى أنه سيصبح أقدم زعيم للكرملين منذ عهد جوزيف ستالين، وبيّنت الصحيفة أنه لأحد بيانات مؤسسة "فيستيوم" الروسية المعنيّة بقياس الرأي، فإن 69.9% من الروس قالوا إنهم سيصوِّتون لصالح بوتين في الانتخابات.
وأضافت الصحيفة الأميركية أن بوتين لا يواجه خطر وجود معارَضة حقيقية له، من شأنها أن تقلل فرص وصوله مجدداً إلى الكرملين.





إخترنا لك