أحدث الأخبار

فتوح : لبنان أمام منعطف خطير .. إما النسبية أو العودة أعواماً إلى الوراء!

13 حزيران 2017 - 05:04

رأى رئيس الحزب اللبناني الواعد "فارس فتوحي" أن لبنان أمام "مفترق طرق خطير" لأن معظم السياسيين يحاولون الهروب من النسبية التي توصل الشباب على حساب الطبقة السياسية الحالية ، ودعا فتوحي إلى عدم الإنصياع للإغراءات المادية والوعود الكاذبة وإلا سيكون التجديد لفشل الدولة وتعاسة المواطن. موقف رئيس الحزب اللبناني الواعد جاء خلال رعايته مأدبة إفطار أقامها قطاع الشباب في الحزب في " طرابلس"، وفي المناسبة لفت فتوحي إلى أن شعار تنمية القدرات الشبابية وإستعادة دور الشباب سرعان ما تُرجم عبر إنشاء أول مركز ثقافي وإجتماعي في طرابلس وقد بدأت التجربة تعمم في ربوع الوطن كافة.

وأطلق رئيس الحزب أمام شباب طرابلس "المشروع الوطني لإعداد قيادات شبابيّة جديدة" الذي يرتكز على البحث عن الشباب الكفوء ،الجدي والمتفوّق عبر تسليط الضوء على مشاريعه وأفكاره التي تبقى أصدق من الشعارات السياسية الكاذبة. وبعد الإفطار، سلّم رئيس الحزب اللبناني الواعد طلاب المركز الثقافي شهادات تخرّجهم عقب الدورات التدريبية المجانيّة التي شاركوا فيها والتي شملت إختصاصات عديدة منها : لغة إنكليزية ، كومبيوتر، علوم سياسية ، قضايا المرأة وغيرها. إشارة إلى أن المركز الثقافي والرياضي يقدم دورات تدريبية مجانية لتمكين الشبان والشابات وتوسيع مداركهم الفكرية والعلمية لأن هدف الحزب هو الإستثمار في العلم والفكر كسلاح ناجع في وجه الكذب والطائفيّة والجهل. في الختام ، قدم قطاع الشباب في الحزب اللبناني الواعد درعاً تكريميةً إلى رئيس الحزب " فارس فتوحي" كعربون تقدير ومحبة.
 

انشر عبر